رئاسة الثوري تدين جريمة اغتيال المصور نبيل القعيطي وتطالب بسرعة ضبط الجناة

ادانت رئاسة المجلس الاعلى للحراك الثوري لتحرير واستقلال الجنوب جريمة اغتيال المصور الصحفي نبيل القعيطي ظهر اليوم بالقرب من منزله في مدينة دار سعد بالعاصمة عدن وطالبت بضبط الجناة بأسرع وقت ممكن وكشفهم للرأي العام لينالوا عقابهم العادل.


وقال الأستاذ فؤاد راشد رئيس المجلس الأعلى للحراك الثوري في صفحته على فيس بوك، جريمة جديدة في وضح النهار بالعاصمة عدن افجعتنا باغتيال الاعلامي المصور نبيل القعيطي صباح اليوم اثناء مغادرته منزله بدار سعد، ومثل هذا الاغتيال لن يسكت الاقلام والارواح الجنوبية الصادقة مع هدف شعبها.


واضاف "راشد"، ندعو الى ضبط الجناة باسرع وقت وكشفهم للراي العام تمهيدا لينالوا عقابهم العادل ونقدم خالص تعازينا إلى اسرته والوسط الاعلامي الجنوبي سائلين المولى ان ينزله منزل الشهداء الابرار وانا لله وانا اليه راجعون .