بالأرقام.. 5 مكاسب حققها سان جيرمان من وراء نيمار

ناقش تقرير صحفي إسباني، اليوم الخميس، مدى الجدوى الاقتصادية لصفقة نيمار دا سيلفا على باريس سان جيرمان الفرنسي.

ووفقًا لصحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، فإن سان جيرمان أنفق 222 مليون يورو على ضم نيمار في 2017، ورغم أن ما حققه اللاعب أقل من المتوقع، إلا أن الصفقة حققت فائدة اقتصادية وإستراتيجية كبيرة للنادي الفرنسي.

وأشارت الصحيفة، إلى أنه عقب عام واحد من صفقة نيمار زادت مبيعات القمصان بنسبة 30%، كما تم بيع مليون قميص للنجم البرازيلي.

وضاعفت إحدى شركات الملابس عقدها مع سان جيرمان، ليصبح بقيمة 75 مليون يورو سنويا بعد أن كان 25 مليونًا فقط، بالإضافة إلى أنه تمت مضاعفة قيمة باريس في حقوق البث التلفزيوني عقب انضمام اللاعب البرازيلي.

وأوضحت الصحيفة أنه رغم عدم تحقيق نيمار نجاحات فنية كبيرة مع باريس، لكن قيمته السوقية لا تزال 150 مليون يورو، ما يمنح النادي فرصة لتسويقه بمبلغ كبير في المستقبل القريب.

ولا يزال يعتقد مسؤولو باريس أنه لا يوجد نادٍ قادر على ضم نيمار في الصيف المقبل، ويستطيع دفع قيمة وراتب اللاعب، لا سيما عقب أزمة فيروس كورونا.

ويتمسك النادي الباريسي باستمرار نيمار وكيليان مبابي في الموسم المقبل، خصوصا أنهما بمثابة الكنز على المستوى التسويقي.